حبيبة

حبيبة دوت كوم موقع المرأة العربية فى كل مكان، حبيبة دوت كوم: بيتك على الإنترنت. أشهى وصفات المطبخ العربي، إدارة المنزل، الديكور، نصائح وإرشادات لبيتك وأسرتك

الوعي الذاتي
تنمية بشرية

الوعي الذاتي بين الإيجابية والسلبية، وكيف نحسن الوعي بالذات لدينا؟

ما معنى الوعي الذاتي ؟

الوعي الذاتي : هو اليقظة والإنتباه لما يجري بداخلنا من مشاعر ومعتقدات وأفكار .

فعندما نولد نكون صفحة بيضاء  كالكوب الفارغ وتبدأ مسيرة الامتلاء والكتابة على هذه الصفحة من خلال :

التنشئة الأسرية بداية والتي تتضمن :

  1. أفكارًا إيجابية ً كالحب والمودة .. ومبادئ حياتية كالتسامح .. واهتمامات شخصية كالنظافة الذاتية ..
  2. ولكن بالمقابل تزرع بعض الأسرة من غير قصد بعض الأمور السلبية  مثل الأنانبية  والغيرة والمقارنة والمظلومية .
الوعي بالذات
الوعي بالذات

كيف ينتقل الوعي بالذات ؟

تبدأ مرحلة الدخول الى المدرسة حيث يضاف عامل جديد لتعبئة الكوب وهي التفاعلات المدرسية بين الرفاق والمعلمين وكيفية الإنضباط والهوية المجتمعية.

وبعدها تأتي الأعراف ليضيف لهذا المزيج الداخلي بعض التناقضات من خير وشر وسلبية وإيجابية ولا ننسى التبعية  منها الأسرية أو المجتمعية والسياسية  فنصل الى مرحلة العمى ولا نعرف ماذا يوجد بداخلنا …….

كما يلعب الدين دورًا محوريًا فى تشكيل منظومة الوعي بالذات بما له من قدسية ومكانة عظيمة فى النفوس .

هنا لا بد من الرجوع الى الذات الوجودية للتعرف عليها ونزع بعض المدخلات السلبية القديمة  و تعديلها للوصول الى الوعي بالذات …. وكما قيل رحم الله امرأً عرف قدر نفسه …..فإذا كنا أغراب عن أنفسنا فكيف سنتقبل الواقع بظروفه المختلفة وكيف سنتأقلم مع متغيرات الحياة .

كيف نبني الوعي بالذات ؟

  • التدرب على التركيز الذهني الكامل في اللحظة الحالية (التأمل) والتي تعتبر الترياق الجيد لوقف التفكير المدمر للذات حيث نستمع لحوارنا الداخلي بمحبة .
  • الإصغاء الفعال والإستماع الجيد والتركيز على حديث الآخر لوقف التفكير المدمر .
  • إحترام الذات فنحن مدينون لأنفسنا حتى لا نخسرمن فرديتنا ونحقق خطوات المستقبل .
  • معرفة النفس من خلال ترتيب الألويات وتحديد الأهم ثم المهم والتعرف على نقاط قوتنا وتعزيزها وضعفنا والعمل عليها .
  • بناء الوعي العاطفي بعدم حبس المشاعروالتعبير الراقي لها حسب المواقف .
  • الإستفادة من التغذية الراجعة من المقربين لنا والإنتباه لأدق التفاصيل والعمل عليها .
  • المشي بالطبيعة لما يمد الفرد من سلام وراحة نفسية وجسدية .
  • كتابة اليوميات لتكون أكثر وعيا بذاتك من خلال العصف الذهني للأفكار الواعية  والإنفتاح على الجهات المعرضة للأذى بداخلك  وستندهش بإنكشاف بعض جروحك المدفونة التي تستنجد لشفائها .

 

كيف نكون أكثر وعيا  بذواتنا ؟

لذا من الضروري تجربة هذا الإختبار

https//www.berkele/wellbering-com/well-being-survey.html

من أجل أن تصبح أكثر وعيا بنقاط ضعفك وقوتك والتي تتعلق بسعادتك لذا يجب أن تفكر بهدوء لتصبح واعيا بسلوكياتك الخاطئة لتقوينا على التغيير الإيجابي من خلال إدراك الذات  والتمعن بالداخل لتكون بداية جيدة وجديدة لمسيرة حياتنا .

 

أنواع الوعي الذاتي 

1- الوعي الذاتي المادي :

أي قيمة الإنسان بما يملك  بما معناه كلما زادت ممتلكاتك زادت قيمتك لذلك يشعر هذا الإنسان بالفقد  وعدم الأمان والدونية  والإكتئاب …..

لذا يجب ان نطرح على أنفسنا لماذا أريد هذا الشئ؟؟

فإذا كان الجواب :لأكمل عملي وهو فقط وسيلة  لتحديد دوافعي تجاه الشئ الذي أريده ..فعندها لا تتحكم المادة بالفرد .

2- الوعي الذاتي الشعوري :

يبدأ بالإنتباه  للمشاعر الداخلية  عندما نلتقي بأشخاص ونعتبر لقائنا بهم مريح أم لا. فهذا التعبير عن المشاعر سواء السلبية أو الإيجابية  يتحرر من داخلنا .

3– الوعي الذاتي العقلي :

وهي مرحلة مراقبة الأفكار كأن تأتيك أفكار عن المستقبل المظلم  لتنبه نفسك  وتتخلى عن المشاعر السلبية  وتستبدلها بأخرى إيجابية وهي مرحلة رائعة  وعميقة داخليا  .

4- الوعي الذاتي السامي:

حيث تعرف ان المشاعر كالغيوم تأتي وتذهب  وتكون في حالة قبول تام  بدون أحكام لا غائب بالماضي وأحداثه ولا بالمستقبل ومفاجآته لأنه كلما إنتبهت الى مشاعرك الداخلية وأفكارك كلما أضاءت بصيرتك  .

عزيزي القارئ

راقب مشاعرك هتعرف أفكارك…..

راقب أفكارك هتعرف مشاعرك ……

فكل فكرة وشعور مسؤول عن سلوكك…..

مع تمنياتي لكم بمعرفة الذات والسلام الداخلي ………………

تواصل معنا عبر فيسبوك > حبيبة دوت كوم

اترك ردا